احدث الأخبار

“الاستثمار الذكي” يحول مبنى متهالك إلى فندق بمستوى خمس نجوم في الأحساء

التعليقات: 5
“الاستثمار الذكي” يحول مبنى متهالك إلى فندق بمستوى خمس نجوم في الأحساء
https://wahhnews.com/?p=26915
“الاستثمار الذكي” يحول مبنى متهالك إلى فندق بمستوى خمس نجوم في الأحساء
جاسم العبود

أبدى رئيس مجلس إدارة شركة لؤي الصالح وشركائه للاستثمار والتطوير العقاري وصاحب فندق جراند دي بالأحساء “لؤي الصالح”، فخره واعتزازه بمشاركته في معالجة التشوه البصري في وطنه “السعودية العظمى” بواسطة تحويل مبنى متهالك ورميم عمره 45 سنة إلى فندق بمستوى خمس نجوم وَسَط مدينة الهفوف التاريخي.

ووجه نصيحة إلى الشباب والتجار ورجال الأعمال للنظر إلى المقولة السائدة “كل مشكلة هي فرصة متنكرة بشكل ما، تنتظرك لتقوم بمزيد من التحسين، ولكن وجه تركيزك ووقتك إلى الحل وليس المشكلة”، وذكر قول الله تعالى: «مَن يُحيي الْعِظَامَ وَهِيَ رَمِيمٌ» صدق الله العظيم، آية تحمل بين طياتها الكثير من المعاني والتحفيز، تكررت على لسان كثير من الزوار المذهولين بالفندق.

وأضاف: بعد إنشاء الهيئة العامة للترفيه وتسليط الضوء على محافظة الأحساء كواجهة سياحية، ولدت فكرة إعادة تأهيل مبنى متهالك في قلب الأحساء وقريب من معالمها الرئيسية، بما يخدم المنطقة تجاريًا وسياحيًا واستثماريًا.

وأردف: وبعد دراسة مستفيضة على المبنى الذي أنشى قبل 45 سنة كبنك دولي، وتحول إلى مستوصف، ثم ترك لسنوات عديدة، انطلقنا في تجهيز التراخيص والإجراءات الحكومية، ثم بدأ العمل لإزالة جميع الإضرار وإبقاء أساسات المبنى، بمشاركة مكاتب هندسية أحسائية، وأشراف شباب أحسائي أخذين على عاتقهم تصميم المبنى على الطراز المعماري الأحسائي، بدعم كبير من الجهات الحكومية، وتشجيع من الهيئة السعودية للسياحة.

وذكر “الصالح” بأنه بعد 21 شهراً من العمل المتواصل ليلاً ونهاراً تحول الحلم إلى حقيقة، وتم افتتاح “فندق جراند دي” الذي يدار بأيادي شباب وشابات أحسائيون، لتقديم خدمة خمسة نجوم داخل الدون تون.

وقال: “في كل مكان من مملكتنا الحبيبة قصة ورواية، وينصح رجال الإعمال بإعادة تأهيل المباني القائمة على أساسات جيدة، للمحافظة على هوية المنطقة، مؤكداً بأن المجال السياحي له مردوده المادي المجدي.

ومن جانبه قال مدير المشروعات في فندق جراند دي “صالح الصالح”: فكرة المشروع مستوحاة من موقعه الاستراتيجي في وسط الهفوف التاريخي، وقربه من الأماكن التجارية التي بحاجة إلى فنادق سياحية، وإطلالته الجميلة على مفترق ستة محاور رئيسية في الأحساء، وأساسات المبنى القوية التي أنشئت عام 1401 هجري.

وأشار إلى التحدي الذي واجه الشركة في إعادة تأهيل وتطوير المشروع الذي لم ينشأ كفندق، ولكن من خلال دارسات واختبارات عديدة للتأكد من سلامة المبنى الإنشائية، واستخدام آليات معينة للمحافظة على الأساسات وتطويرها بما يخدم الوجهة الجديدة، تم العمل على إعادة تحويله إلى فندق حيوي بتصاميم حديثه تحاكي هوية الأحساء، في مدة تعتبر قياسية على مستوى المبنى.

وأضاف: إعادة تدوير وتطوير الفندق انعكس على المنطقة، وأنعش الأسواق التجارية المجاورة بعد إن أغلقت 75% منها، وفتحت مطاعم، سوبرماركت، مستوصف، ومَحَالّ تجارية أخرى، وتم معالجة التشوه البصري في المباني المجاورة، كما تم شراء أراضي مجاورة للفندق وتطويرها وتحويلها إلى مواقف، وكذلك حفز المستثمرين وأصحاب الفنادق في المحافظة للبدء في إطار التطوير مما أنعش الحراك الفندقي والسياحي في الأحساء، وساهم في توفير وظائف.


التعليقات (٥) اضف تعليق

  1. ٥
    زائر

    وين موقع الفندق في الهفوف بالضبط؟

    • ٣
      زائر

      في الفاضليه بالقرب من مطعم بيروت

  2. ٢
    زائر

    بوركت الجهود

    • ١
      زائر

      رائع كون أن واحة الأحساء بمدنها وقراها وجهة سياحية جاذبة لموقعها الهام الفريد ومساحتها الشاسعة وتعدد الأماكن التي يرتادها الزائرين

اضف تعليق

بريدك الالكترونى لن نقوم بأستخدامه.

You may use these HTML tags and attributes:
<a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>